شارك معنا على مواقع التواصل

AddToAny

جديد الموقع

حصريا بالموقع

الأحد، 17 سبتمبر 2017

اشتقت لأيام مضت  اقبال النشار

اشتقت لأيام مضت 
كأنها في الماضي السحيق 
كان لعيني فيها بريق
لم يكن بها حزن ولا ضيق
كنت آمن للزمان 
كأنه صديق
كنت لا أحمل هما
ولا أهتم لما لا أطيق
كنت أسمو بأفكاري 
وبأشعاري فوق كل ضيق 
كنت أحب الحب إسما
لم أكن بعد قابلت الرفيق
ثم طرق الحب بابي
وكلله الله بالتوفيق
وعشت عمرا سعيدا
في سكرة الحب لا أفيق
ثم على حين غفلة
غدر الزمان بي
وسرق من عيني البريق
أخذ رفيق العمر الرقيق
أخذ الحبيب أخذ الصديق 
أخذ معه أزهار الطريق
أخذ السعادة والهنا 
وتركني وسط المضيق
بحر من ورائي وبحر من أمامي
طوحتنى الامانى 
وضاع هدير السواقى 
ومازلت ياقلبى على العهد 
باقى 
بين لهيبى واحتراقى 
وكأن الزمان يقول لي 
أنت لا محالة غريق
أنا لا محالة غريق 
إقبال النشار
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏شجرة‏‏، و‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏، و‏لقطة قريبة‏‏‏ و‏طبيعة‏‏‏
no image

شاهد ايضا

  • Blogger Comments
  • Facebook Comments

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Top