شارك معنا على مواقع التواصل

AddToAny

جديد الموقع

حصريا بالموقع

السبت، 22 أكتوبر 2016

قصائد شعريه للشاعره الجزائريه فضيله زميط

قصائد شعريه

للشاعره الجزائريه

فضيله زميط
(( مغرمة انا ))
هل تعيب الهوى.
لانه اختار الارتماء
في حضني انا.
ام تغار من الروح
لانها تعشق                                                         
الاجمل فيك
ام حبي لگ 
وهم ....
غرقت انا

واخترت العوم
قربگ...
لتلتقط انفاسي
فانا مغرمة بك
ولن اكون لغيرگ ابد

2
القصيده الثانيه

بعثرة الاحلام - فضيلة زميط
--------------------------
ارهقتني الكلمات.
وزادتني حروفك الهاما
فاتريث قليلا.
واترك لي المكان
لاستلقيَ بعيدا
على شجر الاوهام.                                                 

وانتظر منك
زلة لسان.
احبك انتِ
مرهفة الاحساس.




سفينة الحياة............بقلمي/ فضيلة زميط ..


سفينة الحياة
اوجعني الصمت
والبوح اصبح اسيري              
مللت تكرار الحلقة
منتظرة انهاء المشهد
ورؤية مصير البطلة.
فابتسمت لقدري.
منهكة دون نفس.
ترددت بضعف لإيماني
وتذكرة انه كتب
لي الانتظار والبوح
بعد شقاء..
وسفينة الحياة لم تنتهي
ولها اخر الحلقات.
بقلمي/ فضيلة زميط

القصيده الرابعه
اوجعنى الصمت


اوجعني الصمت
والبوح اصبح اسيري
مللت تكرار الحلقة
منتظرة انهاء المشهد
ورؤية مصير البطلة.                                                   
فابتسمت لقدري.
منهكة دون نفس.
ترددت بضعف لإيماني
وتذكرة انه كتب
لي الانتظار والبوح
بعد شقاء..
وسفينة الحياة لم تنتهي
ولها اخر الحلقات.






صفحة كتابي............بقلمي / فضيلة زميط

صفحة كتابي
فتحت كتابي وقرأت عنك
في الصفحة الاولى... متابعة لباقي الصفحات.
لكن عند معاودتي لرؤيتها مرة ثانية
لم اجدك بها ظننت انني نسيت
رقمها.
لكن تذكرت انني عند رؤيتها اول مرة
محوتها من ذاكرتي للأبد.
فطويت الكتاب ومزقت الصفحات .
وتقدمت للأمام ..
رافعة راية الحرية والنجاح
بقلمي / فضيلة زميط





 فضيلة زميط// تكتب ...........
لملمة افكاري...هي شبه خاطرة.
قضا الامر وانتهى في ثواني، فرأيت ان الفرار أصبح من عادتها... قررت ان أنهي الحكاية قبل ان تبدأ. لكن هناك المزيد ولعلها تكمل ماتبقى من أفكار تائهة تنهي رؤيتها المزدوجة وتبدأ رواية الحضور المفعم لإيجاد حلمها الضائع ولملمت قصصها المبعثرة. وَثِقَتْ بنفسها وركبت صهوة الحصان الجامحة لترث لنفسها بيتا يحوي كل حروفها. قصدت ملجأ الأدب والشعر فوجدت حياتها بعد انتظار...وقررت البقاء.
ولها الكثير ليكون لها صورة الكاتبة والشاعرة.
بقلمي / فضيلة زميط / الجزائر






اكتفيت يالرؤية.....بقلم..فضيلة زميط

اكتفيت بالرؤية من بعيد..
وقررت اخذ القليل..
لألفت النظر لقلبي الضرير 




أَرْسِلُوهَا لجهنم.... انها امرأة خَائِنْ.
ف.ز :
بحسرة وهمس.بندم وفراق صعب.
يجهش القلب بكاء .على قصة حب
دامت يوما شهرا دهرا وسنون.
كتبت على اوراق الاشجار.
وعلمت باتراب الجبال..
موجودة وتنتظر القرارك.
ف.ع :
جميلتي احببت فيك براءتك
وجمال عفويتك.
عارضت من اجلك حتى الاقدار
ناديت خفيةً وجهرا كعبد صبار
الى ربي الكامل الحكيم القدار
ان يبقيكي معي ما دام الليل والنهار
****** 
كم حلمت بك وشردت الاقلام.

وكم سهرت وصنعت الاحلام.
لأقدم لكي الشمس والقمر اعوام.
وكم من يوم سمع هذيانِي باسم الغرام.
ف.ز :
مع زفرة قاتلة تشعل لهيب الارواح.
شردة انا ..ولأنك صديقا ظلمته الحياة
ها انا اليوم اقف وقفت النساء
مترددة لاحاكم من قبل
محكمة الاقدار....
ولك الحق في البوح كما تراه مع الآلام.
...ف.ع :
اليوم نسفت بيديك براءه الابرار
اه. ياغفلتي كنت معي ثمرة الاشرار
بعد ان علمتكي بيدي سر الاسرار
اصبحت ترقصين على كل الاوتار
...
فهمت اليوم انك من ابناء الحرام
ترمين نفسكي علنا الى كل المرام
وتنسجين لي شبابيك تجلد كالحزام
...
انا اليوم بدلت كل قطع الغيار
سانقلب عليك لاقلب كل الادوار
وارهن جسد الذئب على طاولة قمار
ف.ز :
تريث...تريث فانا في قبضة الملائكة.
وروحي تلعن مآثمي وتكرر لعنتها.
فارفقا بي وبحالي التي قُدِمَتْ لك
عندها كنت حبيبة قبل ان اصبح صديقة
لا تستعجل في الحكم وتلقي القيود.
دون تبرير ولا تصريح.
...ف.ع :
ستعجزين عندها حتى من الكلام.
و ستفقدين الضحكة حتى في المنام.
ستموتين غيضا كما قتلتي فيا الغرام .
...
بعد كل ما فعلتي جئتني بدمعة واستغفار
نسيتي تسكعي ولقبي مجنون الديار
نسيت كم شربت من كوؤس نبيذ الدمار
...
كانك تظنين اني الغفور الرحيم
وان حبي لكي يغطي السهام
وان كل شيئ يمر مرور الكرام
....
اه . يا لا غفلتكي يا ابنة اشواك الصبار
لن نعود ولو اشرقت الشمس مرار
لن اعود ولن تعودي ولو دامت الادهار               
...

لن اعود ولن اسمح ان تعودي
ولو خيرت بينكي وبين جهنم
ساختار جهنم بكل فخر و سرور .
    


























قصائد شعريه للشاعره الجزائريه فضيله زميط
  • العنوان : قصائد شعريه للشاعره الجزائريه فضيله زميط
  • الكاتب :
  • الوقت : 11:36:00 ص
  • القسم:

شاهد ايضا

  • Blogger Comments
  • Facebook Comments

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Top